الأخبار

البلقاء التطبيقية وكلية تويوتا التقنية توقعان مذكرة تفاهم للتعاون المشترك بينهما

28-تموز-2019

عمان - وقعت جامعة البلقاء التطبيقية وفقا لموقعها الرسمي، وكلية تويوتا التقنية اتفاقية تعاون اكاديمي لدعم توجه الجامعة نحو تخصصات الذكاء الاصطناعي والتخصصات التقنية ووقع الاتفاقية عن جامعة البلقاء التطبيقية رئيسها الاستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي وعن كلية تويوتا التقنية رئيسها الاستاذ الدكتور توموهيكو تاجاوا. 

الدكتور الزعبي أشار إلى أهم بنود الاتفاقية بين الجانبين حيث تضمنت الاتفاقية تطوير مشاريع وتعاون بحثي تطبيقي واكاديمي في مجال التعليم التقني الهندسي في كافة المجالات الهندسية، وخاصة التخصصات التي تدعم توجه الجامعة لمهن المستقبل والذكاء الاصطناعي والتخصصات المتعلقة  بالسيارات الهجينة الهايبرد والكهرباء التي تدرسها جامعة البلقاء التطبيقية لما للجانب الياباني من أسبقية وخبرة متقدمة على مستوى العالم لوضع هذه الخبرة أمام طلبة التخصصات المعنية في الجامعة.

وأضاف الدكتور الزعبي أن أهم محاور هذه الاتفاقية هو تبادل الطلبة بين الجانبين وخاصة طلبة البلقاء التطبيقية لوضع طلبتنا في صورة أحدث التكنولوجيا والمختبرات التي تساعدهم على الإبداع في مجالات تخصصهم. 

كما تنص الاتفاقية على تبادل باحثين واعضاء هيئة تدريسية في مجال التخصصات التقنية بالإضافة إلى تبادل المعلومات والمواد التعليمية بين الطرفين واجراء البحوث والندوات المشتركة واجراء نشاطات منفصلة كما هو متفق عليه في مجالات بحثية خاصة.

الدكتور تاجاوا قال اننا سعداء اليوم ونحن نوقع اول اتفاقية بين كلية تويوتا وأول مؤسسة تعليمية في المنطقة العربية والإقليم، فجامعة البلقاء التطبيقية التي نتشارك معها بالهدف والرؤى من خلال ما تقدمه من تخصصات تقنية تخدم المجتمع والمنطقة وتساهم في رفد سوق العمل  بالكفاءات وبطاقات شبابية مدربة ومؤهله.

مضيفا ان كلية تويوتا هي احدى الكليات الوطنية من ضمن 51 كلية منتشرة في انحاء اليابان والتي تعنى  بالتعليم التقني لخمس سنوات في الهندسة  وتقع الكلية في قلب مدينة تويوتا وتعنى بتدريس الهندسة الميكانيكية والكهربائية والالكترونية وهندسة الكمبيوتر والمعلومات بالاضافة الى هندسة العمارة والمدنية.

مشيرا إلى تميز الكلية في برامج المسابقات الوطني للربوتات وتقنية الذكاء الصناعي في اليابان.

 هذا وسيقوم الطرفان بوضع خطة تنفيذية لتفعيل بنود هذه الاتفاقية واصدار تقارير دورية بالنشاطات الناتجة عنها طوال مدة خمس سنوات مدة الاتفاقية.